إعلانات ال ppc هي نوع من أنواع الدعاية والإعلان على شبكة الانترنت يقوم فيها المعلن بوضع إعلانه في موقع انترنت، ولكنه لا يدفع قيمة هذا الإعلان إلا عندما يتم الضغط عليه حيث يتم احتساب عدد النقرات التي تمت على هذا الإعلان ثم يتم دفع مبلغ معين مقابل كل نقرة.
إذا كنت قد روجت مسبقاً لسلعة أو خدمة معينة عبر شبكة الانترنت فلا بد أنك قد سمعت مسبقاً بإعلانات الppc(pay_per_click)، أما إذا كنت تخطط للدخول في عالم التسويق الالكتروني فلا بد أن يكون لديك المعلومات الكافية عن هذا النوع من الإعلانات، ومن الشركات الرائدة في إعلانات ال ppc تأتي إعلانات google على المستوى العالمي، وإعلانات حسوب على المستوى العربي.

تقسم إعلانات الـ ppc إلى نوعين أساسيين:

وهما إعلانات محركات البحث Search campaigns إعلانات مواقع الويب Display campaigns.


إعلانات محركات البحث:
هذه الإعلانات تظهر عند البحث عن كلمات مفتاحيّة معينة، حيث يظهر الموقع المعلن ضمن نتائج البحث الخاصة بمحرك البحث، لا بد أنك لاحظت هذا النوع من الإعلانات عند قيامك بالبحث عن مفردات معينة على جوجل، أو ياهو، هذا النوع من الإعلانات مفيد و عملي لأن إعلاناتك لن تظهر إلا للمستخدمين الذين يبحثون عن هذه الكلمات المفتاحيّة.
إعلانات في مواقع الويب:
هي عبارة عن إعلانات يتم عرضها على مجموعة من المواقع على شبكة الويب، وكي تستطيع وضع إعلانك على موقع أو مجموعة من المواقع يمكنك استخدام Google Adwords display campaigns، أو اللجوء إلى شركات متخصصة توفر لك شبكة من المواقع التي يمكن الإعلان من خلالها، أو مراسلة الموقع الذي تود الاعلان عليه مباشرة. يتميز هذا النوع من الإعلان بأنه أقل تكلفة من الإعلان على محركات البحث، كما أنك تستطيع اختيار المواقع التي تقدم محتوى له علاقة بمنتجك وبالتالي تتوجه بإعلانك للفئة المناسبة من الزبائن.
في هذا المقال سنتولى الإجابة عن عدة أسئلة هامة في هذا المجال بالذات:

السؤال الأول: لماذا أدفع تكاليف إعلانات الـ ppc إذا كان لا أحد يضغط عليها؟

نرد ببساطة: أن هذه المعلومات غير صحيحة على الإطلاق، لأن إعلانات الـ ppc تعد حالياً من أكثر أشكال الإعلانات انتشاراً على الانترنت، ويعتبر هذا الانتشار الواسع دليلاً قوياً على النتائج التي تحققها، والملحوظ أن هذه الإعلانات آخذة بالتزايد عاماً تلو الآخر، كما أن كافة الشركات وبمختلف أنواعها تستخدم إعلانات الـ ppc.
إذا: لولا وجود من يضغط عليها لما استمرت وحققت هذا الانتشار الواسع.
وندعم هذا الكلام بجدول أرباح جوجل:
http://investor.google.com/financial/tables.html
من خلال الجدول السابق تستطيع أن تكتشف أن أرباح جوجل من الإعلانات وصلت لعام 2015 وحتى هذه اللحظة إلى ما يفوق 51 بليون دولار، فهل تظن أن جوجل قد تربح هذا المبلغ من إعلانات لا أحد يضغط عليها؟
ومن الجدير بالذكر: أن أي معلن لا يدفع إلى أن يتم الضغط على الإعلان وهذا يضمن للمعلن أنه سيحصل على نقرات مقابل أمواله.


السؤال الثاني: ما الذي قد يدفع المستخدم للنقر على إعلاناتي عندما يشاهدها؟

هذا سؤال مهم وللإجابة عليه لابد من ذكر مجموعة العوامل التي تدفع المستخدم لاختيار الإعلانات، هذه العوامل تم استخلاصها بالاعتماد على علم النفس ودراسة سلوك المستخدمين أثناء تصفحهم لشبكة الانترنت من هذه العوامل:

  1. عدم معرفة المستخدم أنه إعلان: حيث قد يظن أنه جزء من الصفحة التي يقوم بتصفحها، أو إذا كان الإعلان ضمن محرك البحث قد يضغط عليه ظناً منه أنه أحد نتائج عملية البحث التي قام بها.
  2. تلبية حاجة المستخدم: يدخل المستخدم إلى موقع معين بحثاً عن هدف ما في نفسه، فإذا توفر في إعلانك ما يبحث عنه فإنه لن يتردد بالضغط على إعلانك.
  3. إشباع فضول المستخدم: عليك إثارة فضول المستخدم بإعلانك عن طريق تقديم محتوى يثير فضول المستخدم، مما سيدفعه إلى الضغط على الإعلان في محاولة منه لكشف الغموض وإشباع فضوله.
  4. جذب انتباه المستخدم: التصميم الفريد والغريب والمميز للإعلان يجذب المستخدم ويحرضه للنقر على هذا الإعلان، فبالنسبة له طالما أن الإعلان مميز فالشركة المعلنة أيضاً مميزة وتستحق أن يتوقف المستخدم ليلقي نظرة على منتجات هذه الشركة.

السؤال الثالث: ما هي المجالات التي تكون فيها إعلانات الـ PPC مفيدة وناجحة:

إعلانات الـPPC تصلح لكل أنواع الأعمال التي تبحث عن الترويج على شبكة الانترنت، وهذه أمثلة عن بعض مجالات الأعمال التي تستخدم إعلانات PPC:

  1. أعمال تستهدف الزبائن الدائمين (مثل الأطباء، شركات تزويد الإنترنت، وغيرها من الأعمال التي يرتبط فيها الزبون بصاحب العمل لفترة طويلة).
  2. الأعمال المختصة بتسويق المنتجات النادرة والمنتجات التي يصعب العثور عليها في المتاجر العادية.
  3. الأعمال الموسمية التي تبيع منتجاتها في موسم معين مثل: الأزهار، الهدايا،وغيرها.
  4. أعمال المتاجرة بتشكيلة واسعة جداً من البضائع مثل موقع (أمازون) وموقع Ebay.

وبشكل عام معظم أنواع الأعمال والمنتجات التي تستفيد من استخدام الـppc في الدعاية والترويج.


السؤال الرابع: هل هذا النوع من الإعلانات مفيد في العالم العربي؟

سنعرف الإجابة عندما نلقي نظرة سريعة لبعض الإحصائيات بعدد مستخدمي الانترنت في العالم العربي، ونسبة الزيادة السنوية لهؤلاء المستخدمين، وعدد الساعات التي يقضونها على الانترنت، حيث أثبتت دراسة حديثة أجرتها مؤسسة (ريز) المختصة في إحصائيات الشبكات الاجتماعية، أن السعوديين يقضون ثماني ساعات يومياً على شبكة الانترنت، كما أظهرت أن سبعة من كل عشرة سعوديين يمتلكون هواتف ذكية ، وأن ثمانية من كل عشرة سعوديين يستخدمون هواتفهم الذكية للبحث عن منتجات تهمهم، من خلال الأرقام السابقة نستنتج أن: فائدة كبيرة جداً ستعود عليك من الإعلان على المواقع العربية، حتى الشركات الأجنبية أخذت تعلن عن منتجاتها على المواقع العربية.
قد تبدو نسبة الإعلان الالكتروني ضئيلة مقارنة مع طرق الإعلان التقليدية كالتلفاز والراديو والمجلات، ولكن من يبحث عن نسب حقيقية سينظر إلى نسبة زيادة الإعلان الالكتروني لكل عام مقارنة بالعام السابق والتي تميل تدريجياً لمصلحة الإعلان الالكتروني.

السؤال الخامس: كيف أبدأ بالإعلان الرقمي أو أي شركة أختار؟

هناك مجموعة من العوامل تؤثر بموضوع اختيار الشركة وكيفية البدء بالإعلان:
ـ عليك أولاً تحديد الدول المستهدفة، وغالباً ما يكون هناك خيارين(العربي، العالمي).
ـ للقيام بالنشر على المستوى العالمي سوف تحتاج لشبكات ذات وصول عالمي مثل:
(Google_ Bingo )، وغيرها من الشبكات الإعلانية.
ـ للقيام بالنشر عربياً لديك شبكة إعلانات واحدة وهي حسوب، التي تعد الشبكة العربية الأولى في هذا المجال، والتي تمكنك من نشر إعلانك على مستوى الوطن العربي وتحقيق أعلى العوائد من استثمارك نظراً لوجود Traffic مستهدف عالي الجودة وبحسب دراسة قام بها معهد سيو فإن إعلانات حسوب تفوقت على إعلانات جوجل عربياً.
مزايا تجعل حسوب تتربع على عرش الإعلان الالكتروني:

  1. البساطة والسهولة في التعامل معها ، فلا تحتاج إلى خبير في التعامل، بضعة نقرات كافية لتنشر إعلانك.
  2. الخبرة في التعامل مع المستخدم العربي: فحين يكون هدفك السوق العربي الإلكتروني فحسوب هو ملك هذه السوق ، كما يقال (( أهل مكة أدرى بشعابها)).
  3. أسعار حسوب أقل من محركات البحث، وشبكته الإعلانية أعدت لتلائم معتقدات وأفكار وتقاليد وطباع المستخدم العربي.



أخيراً: وبعد كل هذا الشرح عن إعلانات ال ppc أعتقد أنك أخذت تفكر جديّا باستخدام هذا النوع من الإعلان للترويج لمنتجاتك، لا تتردد وتترك الفرصة لمنافسيك، عليك البدء بوضع خطتك الإعلانية ، فتوجهك نحو الترويج الالكتروني سيضمن لك الاستمرارية والنجاح مستقبلاً.

نحن في شركة الطريقة الرقمية نقدم خدمات ادارة الحملات على كافة المنصات الاعلانية .. للاستفسار لا تتردد بالتواصل معنا

اعداد فريق شركة الطريقة الرقمية

اذا اعجبتك المعلومات هنا لا تنسى مشاركتها مع اصدقاءك